تعرف على أضرار وفوائد الألعاب الإلكترونية

كان الشباب خلال الأجيال السابقة يبذلون طاقاتهم في لعب الألعاب المتعلقة بالقدرات العقلية أو الحركية، ولكن مع تطور التكنولوجيا والعامل التقني في مجال الحواسيب خاصةً، تطور مجال الألعاب الإلكترونية وتم تخصيص قسم كامل منها لهذه الفئة، والألعاب الإلكترونية هي عبارة عن أحد أنواع ألعاب العالم الإفتراضي والمحاكاة، ويلقى في وقتنا الحالي هذا النوع إقبالاً كبيراً من الأفراد، وخاصةً فئة الشباب التي وصلت شدة تعلقهم بهذه الألعاب حد الإدمان. 

تختلف أنواع الألعاب المتوفرة في الأجهزة الإلكترونية، حيث يوجد ألعاب لها جهاز خاص بها مثل جهاز بلى 4، وأخرى يتم اللعب بها عبر أجهزة الحواسيب، بالإضافة إلى وجود ألعاب على هيئة تطبيقات في الهواتف المحمولة الذكية، وما يتم لعبها من خلال شبكة الإنترنت، ويختلف الهدف أيضاً من كل لعبة؛ بحيث يوجد ألعاب تعليمية موجهة للأطفال، وأخرى للشباب والفتيات، كما يتوفر منها ما هو موجه لفئة البالغين الكبار، ولكن تتفق جميع هذه الأنواع بوجود فوائد وأضرار لها.

فوائد الألعاب الإلكترونية

  • تساعد الألعاب الإلكترونية في رفع مستوى التركيز والملاحظة والكفاءة  لدى الفرد الذي يلعبها. 
  • تعمل على رفع مستوى المهارات الاجتماعية والأكاديمية، مثل: مهارة الكتابة والبحث عن معلومات والطباعة، كما أنها تقوم بتحسين اللغة الأجنبية لدى الفرد، بالإضافة إلى اكتساب مهارة حل المشكلات. 
  • تعمل على تحسين مستوى الابتكار والتخطيط لدى من يلعبها، حيث إن معظم الألعاب الإلكترونية مثل لعبة

 كلاش اوف كلانس تعتمد على رسم الاستراتيجيات والتخطيط لتحقيق هدف ما. 

  • تساعد الألعاب الإلكترونية المختلفة كل من المراهقين والأطفال في التعرف على العالم المحيط بهم، وتزويدهم بمعلومات عن عوالم مختلفة لم يسبق لهم معرفتها. 
  • تحسين قدرات تحريك اليدين واستخدامهم بشكل طبيعي بما يتوافق مع حركة العينين لدى من يلعبها. 

أضرار الألعاب الإلكترونية

على الرغم من جميع الفوائد الألعاب الإلكترونية المذكورة سابقاً، إلا أنها سلاح ذو حدين، ويوجد لها الكثير من الأضرار التي تؤثر سلبياً على العديد من الجوانب الصحية والأكاديمية والدينية، ومنها: 

  • تؤدي الألعاب الإلكترونية إلى إصابة من يلعبها بأمراض في الجهاز العضلي والعظمي؛ حيث تحتاج إلى قيام اللاعب بحركات سريعة ومتكررة، مثل لعبة  فورت نايت المعروفة. 
  • تقود الألعاب الإلكترونية إلى إصابة اللاعب بآلام أسفل الظهر، وذلك نتيجة الجلوس لساعات طويلة جداً أمام شاشة التلفاز أو الحاسوب. 
  • تعمل على إضعاف نظر اللاعبين، نتيجة التعرض باستمرار إلى الأشعة الكهرومغناطيسية قصيرة التردد الناجمة من شاشة التلفاز والحاسوب. 
  • تؤثر سلبياً على الجانب الأكاديمي لدى اللاعب؛ نتيجة اللعب لوقت طويل وإهمال أداء الواجبات المدرسية والتحضير. 
  • تحتوي معظم الألعاب الإلكترونية على عناصر المتعة بقتل الأشخاص وتدمير الممتلكات، مما قد يؤثر بشكل كبير على عقول الأطفال والمراهقين سلبياً، ودفعهم إلى ارتكاب هكذا أمور على أرض الواقع. 
  • تحتوي الكثير من الأعاب على بعض العادات والأفكار التي لا تتماشى مع الدين والعادات والتقاليد المجتمعية، مما يساهم في خلق ثقافة غير صحيحة ومشوهة في عقل اللاعب. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *