شرح اسباب الاكتئاب وشرح كيفيه التخلص منه وشرح كيفيه الوقايه من الاكتئاب

الاكتئاب – المرض وكيفية التعامل معه

 

ما هو مرض الاكتئاب ؟

 

مرض الاكتئاب هو اكثر من الشعور بوعكة او حزن شديد. الاكتئاب هو مرض منتشر، خطير، معقد وحسب الاحصائيات يصيب اكثر من 121 مليون شخص حول العالم . ويصاب به 15%-25% من النساء و10%-15% من الرجال. من حيث النظرة الجديدة والمعاصرة فان الاكتئاب يعتبر ناتج عن نقص او عدم توازن بالمواد الكيميائية الموجودة بالمخ والجسم كافة. هذه المواد تسمى نويروترانسميترات ( ناقلات كيماوية بين عصبية مثل سرطونين، نورابنفرين ودوبامين ) .

 

وهذا المرض يصيب الجسم كله : فهو يساهم في رفع نسبة التعرض لمرض القلب، يخل بعمل جهاز المناعة وأمور أخرى . بالاضافة الى ذلك كلما بقي الشخص المصاب بالاكتئاب فترة اكبر من دون علاج، زاد وضعه سوءاً وقل احتمال تخلصه من المرض نهائياً . دون علاج للاكتئاب قد تتفاقم الامور وتؤدي لمشاكل عائلية واسرية (على الاغلب مشاكل بالحياة الزوجية)، مشاكل بالعمل ومع الاسف فان البقاء  دون تلقي العلاج قد يؤدي للتفكير بالانتحار .

 

 

 

اعراض الاكتئاب

 

احد الاعراض المعروفة عن الاكتئاب هو الشعور العميق بالفراغ والحزن . في حالات كثيرة ترافق الاكتئاب بعض المؤشرات الجسمانية مثل : الام في الظهراو ارهاق دائم . معظم الناس الذين يعانون من حالة الاكتئاب يشكون من العصبية والتوتر، وهذا المزاج السيء لا يبقى في مستوى الالم النفسي وانما منهم من يصرح عن حالة جسدية سيئة بشكل عام، ومن المتوقع ان حالة الاكتئاب قد تؤثر سلباً على كافة الاجهزة في الجسم .

اذا كنت تعاني من احد هذه الاعراض في فترة ما بين اسبوعين

 

 

طرق علاج الاكتئاب

 

 

هناك عدّة طرق لعلاج الاكتئاب أو المُساهمة في تفعيل العلاجات التقليديّة، ومن هذه الطّرق

  مكافحه الشيخوخه الوجبات التي تسبب الشيخوخة المبكرة ومحاربتها

١- العلاج السلوكيّ المعرفيّ: يهدف العلاج السلوكيّ المعرفيّ إلى تغيير الأفكار والسلوكيّات التي تُساهم في الاكتئاب. العلاج يُحدّد كيفيّة تأثير علاقات المريض بمزاجه. يُساعد العلاج النفسيّ الديناميكيّ النفسيّ النّاس على فهم كيفيّة تأثُّر سلوكها ومزاجها من القضايا التي لم تُحَلّ ومشاعر اللاوعي. بعض المرضى يحتاجون بضعة أشهر من العلاج، في حين يحتاج البعض الآخر إلى فترة أطول. العلاج بالأدوية: يتم استخدام مُضادّات الاكتئاب التي لها تأثيرٌ على مُستويات المواد الكيميائيّة في الدّماغ، وهناك أنواع مُتنوّعة من هذه الأدوية التي تُصرَف من قبل طبيب مُختصّ يحُدّدها، ويُقيّم مدى فعاليتها، وكيفيّة أخذ الجرعات. ممارسة الرّياضة: تُشير البحوث إلى أنّ النّشاط البدنيّ المُعتدل أربع أو خمس مرّات أسبوعيّاً لمدّة نصف ساعة تقريباً يُمكن أن يُساعد في تحسين المزاج، ورفع الثّقة بالنّفس، وتخفيف الضّغوطات، وتحسين النّوم، وزيادة الطّاقة. العلاج بالضوء: وهو علاجٌ واعدٌ من أجل الحزن والاكتئاب؛ حيث يجلس الشّخص أمام مُربعٍ من الضّوء الخاص الذي يُوفّر إمّا الضّوء السّاطع أو القاتم، ويُمكن استخدام العلاج بالضّوء بالاشتراك مع علاجات أخرى بعد استشارة الطّبيب المُختصّ. العلاج بتربية الحيوانات الأليفة: إنّ تربية حيوان أليف ليس بديلاً عن العلاج ولكنّه من المُمكن أن يُخفّف من أعراض الاكتئاب الخفيف أو المُعتدل؛ لأنّ الحيوانات تُخفّف من الشّعور بالوحدة، وتُوفّر الحب غير المشروط، وقد وَجَدت الدّراسات الحديثة أنّ تربية الحيوانات الأليفة يُمكن أن تَحدّ من مشاكل النّوم، وتُحسّن من الحالة الصحيّة العامّة. دعم الشّخص المُصاب بالاكتئاب لمساعدة شخصٍ ما في التخلّص من الاكتئاب يجب على الشّخص أن يعلم عن الاكتئاب، ويفهم مُسبّباته وتأثيراته، وكيف يمكن التّعامل معه كي يكون قادراً على مُساعدة شخص مُكتئب، وعلى الشّخص أيضاً أن يتحلّى بالصّبر على المُصاب، وأن يفهم بأن العلاج قد يأخذ وقتاً، كما عليه أن يهتم بنفسه وتخصيص وقت لنفسه لمُمارسة الهوايات والتجّديد الروحيّ؛ كي لا يُصاب بالاحباط جرّاء التّعامل مع المُصاب بالاكتئاب. هناك عدّة أمور يُمكن القيام بها وتقديمها للشّخص المُصاب بالاكتئاب، ومن هذه على الالتزام بالعلاج، والحفاظ على تعليمات الطّبيب، وتذكيره بأوقات الدّواء. الاستماع له وإظهار الاهتمام به والرّغبة في فهم مشاعره، وتجنّب فعل ذلك لإعطاء المشورة أو لإصداء الأحكام عليه. تقديم التّعزيز الإيجابيّ له وتذكيره بصفاته الإيجابيّة، وكم هو مُهمّ وله مكانته الخاصّة؛ وذلك لأنّ الشّخص المُكتئب يميل للحكم على نفسه بقسوة وتأنيب نفسه باستمرار. تقديم المُساعدة له، وأخذ بعض المهام والقيام بها عنه إن أمكن ذلك. مُساعدته على الالتزام بروتين يوميّ مُحدّد، مما يجعله يشعر بالسّيطرة على حياته بشكلٍ أكبر، والعمل على خلق بيئة خالية من التوتّر قدر المُستطاع له. تشجيعه على المُشاركة في الممارسات الدينيّة والروحانيّة، سواءً الفرديّة أو مع مجموعة. وضع خطط معه ومُشاركته في مُمارسة الرياضه  

كيفيه الحفاظ على حياتك دون اكتئاب

1.الابتسامه

  How to Get Your Bike Ready for Spring

أثبتت إحدى البحوث العلمية مؤخراً أن الإبتسامة تؤثر على الشرايين التي تغذي المخ بالدم فيزداد تدفق إليه مما يبعث في النفس الهدوء والإحساس بالبهجة والسرور

2.المحبه

3 – التفاؤل .

تفاءلوا بالخير تجدوه !!

وكان صلى الله عليه وسلم يعجبه الفأل .

ومن الفأل :

– الكلمةالطيبة .

– الاسم الحسن .

– حسن الظن بالله .

يذكرون أن أحدهم سقط من الطابق العاشر ، وفي أثناء سقوطه قابله رجل في على شرفة النافذة في الدور الرابع فسأله : كيف أنت ؟!

فأجاب الساقط : لا زلت بخير حتى الآن !!

 

 

كيفيه الوقايه من الاكتئاب , علاج الاكتئاب والقلق , علاج الاكتئاب النفسي , علاج الاكتئاب بدون دواء , علاج الاكتئاب المزمن , علاج الاكتئاب بالقرآن , علاج الاكتئاب بالاعشاب , الاكتئاب النفسي عند النساء , ادوية علاج الاكتئاب

المقال السابق المقال الاحدث

1 Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *